تأخير جلسات الجنايات!

تأخير جلسات الجنايات!
07 يناير 2016

تأخير جلسات الجنايات!

بهاء ابوشقة

 

في إطار الحديث عن الظواهر السلبية التي يجب أن تزول وتختفي التي نتحدث عنها في ظل بناء الدولة الحديثة العصرية التي يحلم بها المصريون، ظاهرة خطيرة تعطل سير العدالة داخل المحاكم، بل وتؤثر عليها تأثيراً خطيراً، هو ما يتعلق بموعد فتح الجلسات. حيث إن محاكم الجنايات يحدث فيها أن انعقاد الجلسات يتأخر كثيراً لدرجة تصل الى ما بعد الساعة الواحدة ظهراً. وهذا أمر جلل وخطير، فما الأسباب التى تؤخر فح جلسات الجنايات؟!

الأمر هو حضور المتهمين متأخراً من محبسهم، ولا يتم عند الجلسة إلا بحضور هؤلاء المتهمين، مما يتسبب فى تعطيل الدوائر. صحيح أن المتهمين يخرجون من محبسهم فى المواعيد المقررة صباحاً ومع اتخاذ الإجراءات والاحتياطات الأمنية فى هذا الصدد، يعمل هؤلاء المتهمون متأخرين، ولا تستطيع  هيئة المحكمة بدء الجلسة بدون حضور المتهمين، لأنهم لابد من حضورهم المحاكمة ولا يجوز عقد الجلسة بدونهم، فلا يجوز أن تجرى المحاكمة لمحبوسين غائبين عن الجلسة. وهذا يتسبب فى تعطيل سير العدال وعدم إنجازها، وغالباً ما تشهد محكمة الجنايات هذه الظاهرة!

وهذه المسألة من السهل جداً تلافيها وتلاشيها عن طريق إحضار المتهمين المحبوسين من محبسهم الأصلى الى السجن أو الحجز التابع للمحكمة ليلاً ويقضون ليلتهم بالحجز التابع للمحكمة، وبالتالى نضمن عقد جلسة المحكمة فى موعدها فى التاسعة صباحاً، وبعدها يعودون الى محبسهم الأصلى بعد انتهاء الجلسة. إننا نقترح على وزيرى العدل والداخلية التنسيق فيما بينهما واتخاذ القرار فى هذا الشأن، لضمان عقد جلسة الجنايات فى موعدها بدلاً من تأخير الجلسات الى ما بعد الساعة الواحدة ظهراً، فليس من المنطق أو العقل أن تتم عقد جلسات الجنايات فى وقت متأخر من النهار في حين أن الحل سهل وميسر ويحتاج فقط الى قرار يتم تنفيذه.

الظاهرة السلبية المتمثلة فى تأخير عقد جلسة المحاكمة، تؤثر بشكل أو بآخر على هيبة المحكمة بل وتؤخر تحقيق العدالة الناجزة، ولأننا الآن فى صدد تأسيس مصر الجديدة، لابد من القضاء الكامل على كل ظاهرة سلبية، فلا يجوز بأى حال من الأحوال أن نقف مكتوفى الأيدى أمام ظاهرة تستوجب التغيير فى أسرع وقت دون اتخاذ ما يلزم من قرارات لسرعة الإنجاز للعدالة، وأعتقد أن قراراً يصدر من وزيرى الداخلية والعدل يقضى تماماً على هذه الظاهرة السلبية خاصة أن جميع المحاكم مزودة بحجز للمتهمين، فماذا يضير هؤلاء المتهمين لو قضوا ليلة الجلسة فى حجز المحكمة، ثم يعودون مرة أخرى الى محبسهم الأصلى.

 

وللحديث بقية

 

سكرتير عام حزب الوفد

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان